404

الصفحة غير موجودة

الصفحة أو الكلمة التى تبحث عنها غير موجوده على المدونة أو تم حذفها

يمكنك العودة للصفحة الرئيسية

العودة للرئيسية
إخفاء

#Slider

أمريكا تحذر فصائل المعارضة السورية من المشاركة في أي حملة عسكرية تركية شرق الفرات

Admin الأحد, ديسمبر 16, 2018 Print Friendly and PDF

وجههت الإدارة الأمريكية، تحذيرات شديدة اللهجة إلى المعارضة السورية، بشقيها السياسي والعسكري، من المشاركة في أي عملية عسكرية تركية ضد قوات سوريا الديمقراطية شرق الفرات، بعدما بعث مسؤولون أمريكيون رسالة تهديد إلى الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، و"الجيش السوري الحر"، شددوا فيها أن كل  العناصر التي ستشارك في أي عملية تركية شرق الفرات ستواجه الجيش الأمريكي بشكل مباشر.

وجاء في نص رسالة الإدارة الأمركيية: "إن مشاركة الائتلاف أو السوري الحر بأي شكل في العملية تعني الهجوم على الولايات المتحدة وقوات التحالف، وهذا سيؤدي إلى صدام مباشر معها"، وأضافت: "إن القوات الأمريكية وقوات سوريا الديمقراطية في حالة متداخلة مع بعضهما، لذلك لا يمكن مهاجمة قوات سوريا الديمقراطية دون استهداف قوات التحالف والقوات الأمريكية والاشتباك معهما"، كما تضمنت الرسالة أيضاً عبارة غريبة بعض الشيء: "حينما ترقص الفيلة، عليك أن تبقى بعيداً عن الساحة".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد أعلن قبل ثلاثة ايان أن القوات التركية ستطلق عملية عسكرية شرقي الفرات في سوريا خلال أيام، مؤكداً أن قوات جيشه لن تستهدف القوات الأمريكية هناك، ولكن واشنطن لن تضع كل ثقها في كلام الرئيس التركي فقط.

وأكد أردوغان بخصوص الاتفاق التركي الأمريكي حول "خارطة الطريق" في منبج، إنه تم اتباع خطة تعتمد على تمديد الوقت، وهذا أمر لا يمكن إنكاره في منبج من الولايات المتحدة، وما زال متبعاً في الوقت الراهن،

وصرح أردوغان قائلا : "رغم أن 80-85% من سكان منبج من العرب، إلا أن المدينة واقعة الآن تحت سيطرة التنظيمات الإرهابية التي تتصرف بغطرسة هناك، والولايات المتحدة غير قادرة على إخراج الإرهابيين من هناك، فيما نحن سنخرجهم"، على حد قوله.

المصدر :: وكالات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

انتهاكات حقوق الإنسان

الأخبـار

انفوجرافيك

تقارير وتحقيقات

مجتمع مدني

صحف ووكالات

مقالات الرأي

القسم المرئي

منوعات

Scroll To Top